مبادرة مجتمعية لوقف خطر البرك الزراعية في الشونة الجنوبية | مجلة العمل مع اللاجئين

تشهد مناطق الأغوار والمناطق القريبة من وادي الأردن حالات غرق في البرك الزراعية المنتشرة في تلك المناطق، ويعاني الأهالي من قلة الاهتمام بالتوعية من مخاطر هذا الأمر الذي يلقي بظلاله عليهم وعلى أطفالهم، الذين غالبًا ما يتّخذون من هذه البرك أماكن للتنزه دون مراعاة لإجراءات السلامة وكيفية التعامل مع هذه المناطق.

وبسبب الحاجة الملحة لتوعية أهالي المناطق المجاورة للبرك الزراعية، وتفعيلًا لدور الحماية المنوط بلجنة الدعم المجتمعي في الكفرين، أطلقت اللجنة مبادرة الغرق في البرك على مستوى لواء الشونة الجنوبية من أجل توعية المجتمع المحلي وأبنائه من خطر البرك الزراعية والسباحة فيها.

وتأتي مبادرة هذا الشهر استكمالًا لمبادرة "الغرق بالبرك مسؤوليتنا" التي أُطلقت  في شهر أيلول الماضي، حيث كان هناك ردود فعل إيجابية من قبل الجمعيات الخيرية والمدارس على مستوى اللواء، وعُقدت جلسات توعوية لعدد من السوريين والأردنيين وكيفية العمل من خلال الجلسات لتوعية جميع أبناء المجتمع المحلي الذين يصعب الوصول إليهم من خلال الجلسات، وتكفل كل مستفيد بمهمة توصيل الرسالة إلى مجموعة من أصدقائه أو أهله أو أقربائهم، وذلك لأن حالات الغرق تتزايد من شهر إلى آخر.

ويشغل هذا الأمر بال مجموعة من الشباب السوريين والأردنيين العاملين في المزارع الذين أخذوا على عاتقهم  نشر الوعي والثقافة بين أفراد المجتمع بضرورة تجنب السباحة في مواقع غير آمنة وخاصة البرك الزراعية وأن يراقبوا باستمرار عدم حدوث حالات غرق فيها.

وقد تم عمل جلسة توعوية في جمعية النجاة الخيرية لعدد من المستفيدين السوريين والأردنيين، ووضعت آلية للعمل عليها من قبلهم، تتضمن مطالبة صاحب أي مزرعة بوضع سياج على البرك الزراعية المفتوحة لحماية العاملين وغيرهم من الغرق وكذلك توعية كل من يزور هذه المزارع بخطور السباحة فيها.

وقال أحد الشباب المشاركين في الجلسة: "نحن مجتمع واحد وحريصين في مكان عملنا وخاصة المزارع بأن لا  يقترب أي شخص للبرك وخاصة الذين يقفون على حافة البركة حتى يروا ما بداخل البركة من أسماك" وشهدنا العديد من حالات الغرق التي كان سببها الفضول لرؤية البرك عن قرب وبسبب عدم تغطية هذه البرك بسياج حماية فقدنا شباب في عمر الورد وأطفال صغار، وهذا كله بسبب الإهمال وعدم الاهتمام بهذه الأماكن الخطرة وتوفير اللازم لمنع حالات الغرق المقلقة لجميع أفراد المجتمع .