تقصي الحقائق في ظل جائحة كورونا ضرورة قصوى | مجلة العمل مع اللاجئين

سارعت لجنة الزرقاء في ظل أزمة فيروس كورونا الى تنفيذ نشاط "تقصي الحقائق "وهو نشاط الكتروني عبر تطبيق الواتساب لحماية المواطنين من الشائعات التي لوحظت تداولها في الآونة الأخيرة  مما أدت إلى نشر الذعر والتوتر بين المواطنين.

وسعيًا  لمعرفة الخبر الصحيح من مصادره  قدمت لجنة الزرقاء بالتعاون مع الصحفية الاء نصار صحفية لموقع سوريا على طول  عدة معارف لتمييز الخبر الصحيح من غيره.

 شرحت نصار للمستفيدين أن هناك أنواع عديدة من الأخبار التي تصل المواطنين عبر مواقع التواصل والانترنت ومنها: الأخبار الكاذبة والأخبارالمضللة والأخبار المتحيزة.

ووضحت  هذه الأنواع من الأخبار ومروجيها ووسائل التضليل المستخدمة للترويج لها والشائعات. واستطردت نصار في توضيح كيفية الاستدلال والبحث عن مدى صدق الخبر الصحيح من مصادره الرسمية والمصادر الموثوقة .

وفي نهاية الجلسة الالكترونية شاركت الصحفية الاء نصار  عدة مواقع وطرق ممكن من خلالها التأكد من الخبر الصحيح  وكيفية استخدامها من قبل المواطن والباحث عن المصداقية